30 يوماً من الإيجابية (18)

6 فبراير

هل تذكرون العرض الذي حدثتكم عنه؟

كان من أروع العروض التي قدمتها..كنت أتحدث بثقة على الرغم من أني كنت متوترة من الداخل..وعادة ما يظهر توتري على محياي بسهولة بالغة..لكن هذه المرة وبعد عزمي أن أنبذ تلك الأفكار السلبية و إبدالها بكلمات إيجابية في أثناء العرض، قدمت عرضي بكل سهولة وثقة بالنفس..حتى أن الكل أشاد بالعرض وبأدائي فيه بعد ان انتهيت..

لم تكن تلك المرة الأولى التي أقدم فيها عرضا أمام جمع من الناس لكن هذه هي المرة الأولى التي يشيد الحاضرون بأدائي فيه🙂 .. توالت من بعدها عروضا أخرى..كان أدائي فيها مقبول أيضا..وبدأت أشعر بأن الحاضرين يسمعون فعلا ما أقوله من غير تململ ويترقبون وقوفي أمامهم.

الآن أشعر بأن تقديم العروض والتحدث أمام جموع من الناس..أمر سهل مقارنة بالسابق🙂

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: